القائمة الرئيسية

الصفحات

شاهد[LastPost]

الإسماعيلى يطلب تقريرا عن مصابى الفريق قبل مواجهة الرجاء المغربى

الإسماعيلى يطلب تقريرا عن مصابى الفريق قبل مواجهة الرجاء المغربى
الإسماعيلى 
طلب أبو طالب العيسوى المدير الفنى لفريق الاسماعيلى تقريراً من الجهاز الطبى بالنادى، برئاسة أكرم عبد العزيز، عن حالة المصابين بالفريق وموعد نهاية برامجهم التأهيلية للتعرف على مصيرهم من رحلة المغرب لمواجهة الرجاء المغربى.

لاعبو الاسماعيلى

الاسماعيلى يفتقد جهود كل من، باهر المحمدى وعبد الرحمن مجدى وأحمد أيمن بسبب الإصابة منذ فترة طويلة، حيث أجرى باهر المحمدى منذ عام كامل جراحة فى الركبة وبعد عودته تجددت الاصابة مرة أخرى بينما يعانى عبد الرحمن مجدى من تمزق بالعضلة الأمامية تعرض له منذ أسبوعين فيما خضع أحمد أيمن لجراحة الرباط الصليبى منذ عدة أيام ليغيب لنهاية الموسم.

مجلس إدارة النادى الاسماعيلى

ورفض مجلس إدارة النادى الاسماعيلى برئاسة إبراهيم عثمان فكرة إجراء أى تغيير على الجهاز الفنى الحالى لفريق الكرة برئاسة أبو طالب العيسوى بعد الهزيمة من مصر المقاصة بثلاثة أهداف مقابل هدف فى الجولة السابعة لمسابقة الدورى الممتاز نظراً لضيق الوقت حيث يغادر الدراويش الخميس المقبل لمواجهة الرجاء المغربى المقرر لها الاثنين المقبل فى إياب الدور قبل النهائى للبطولة العربية.

الاسماعيلى استقر على استمرار العيسوى مديراً فنياً فى موقعة الرجاء المغربى وعلى حسب نتيجة مباراة بطل المغرب يتحدد مصير العيسوى ففى حالة الخسارة سيتم الإطاحة بالجهاز الفنى بشكل كامل بينما فى حالة تحقيق أمنية عشاق الرداء الأصفر بالتأهل للمباراة النهائية لكأس العرب سوف يستمر العيسوى فى منصبه.

وينتظر النادى الاسماعيلى موقعة حاسمة أمام الرجاء المغربى والمقرر لها الاثنين المقبل فى إياب الدور قبل النهائى لكأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية" والتى تم تأجيلها بسبب فيروس كورونا، علمًا بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز الدراويش بهدف دون رد سجله فخر الدين بن يوسف، ويتمسك الإسماعيلى بحلم التتويج باللقب العربى لأول مرة فى التاريخ بعد وصول الدراويش للمباراة قبل النهائية، وهى البطولة المتبقية للفريق لإنقاذ موسمه من الغضب الجماهيرى عقب وداع الكأس والتراجع الكبير فى بطولة الدورى.
هل اعجبك المقال: